×
الأثنين، 20 سبتمبر 2021 من نحن اتصل بنا

الدورة السابعة والثلاثون لمجلس وزراء الداخلية العرب بتونس

الرئيسية دورات المجلس الدورة السابعة والثلاثون لمجلس... بيان صادر عن الأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب بمناس...

بيان صادر عن الأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب بمناسبة انعقاد الدورة السابعة والثلاثين للمجلس

تحت الرعاية السامية لسيادة الرئيس قيس سعيّد حفظه الله، تنعقد في تونس يوم 1 مارس المقبل، الدورة السابعة والثلاثون لمجلس وزراء الداخلية العرب، بحضور أصحاب السمو والمعالي وزراء الداخلية في الدول العربية، ووفود أمنية رفيعة، إضافة إلى ممثلين عن جامعة الدول العربية، اتحاد المغرب العربي، اتحاد إذاعات الدول العربية، مجلس التعاون لدول الخليج العربية، الاتحاد الأوروبي، المنظمة الدولية للشرطة الجنائية "الأنتربول"، مكتب الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب، مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة، منظمة اليوروبول، مشروع مكافحة الإرهاب لمنطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا، جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية والاتحاد الرياضي العربي للشرطة.

وسيتم افتتاح الدورة بكلمة صاحب المعالي السيد إلياس الفخفاخ، رئيس الحكومة في الجمهورية التونسية، كما سيتحدث في الجلسة الافتتاحية صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود، وزير الداخلية في المملكة العربية السعودية والرئيس الفخري لمجلس وزراء الداخلية العرب ومعالي الدكتور محمد بن علي كومان الأمين العام للمجلس.

وستناقش الدورة عددا من المواضيع الهامة المدرجة على جدول الأعمال منها، تقرير الأمين العام للمجلس عن أعمال الأمانة العامة بين دورتي المجلس السادسة والثلاثين والسابعة والثلاثين، وتقرير رئيس جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية عن أعمال الجامعة بين دورتي المجلس السادسة والثلاثين والسابعة والثلاثين.

ومن أبرز المواضيع التي يتضمنها جدول أعمال الدورة أيضا إعادة النظر في معايير الإدراج والشطب على القائمة السوداء العربية لمنفذي ومدبري وممولي الأعمال الإرهابية، وإنشاء فريق عمل لرصد التهديدات الإرهابية والتحليل الفوري للأعمال الإرهابية.

وستناقش الدورة أيضا التوصيات الصادرة عن المؤتمرات والاجتماعات التي انعقدت في نطاق الأمانة العامة خلال عام 2019م، ونتائج الاجتماعات المشتركة مع الهيئات العربية والدولية خلال عام 2019م، إضافة إلى عدد من المواضيع الأخرى الهامة.

هذا وقد سبق انعقاد الدورة اجتماع تحضيري شارك فيه ممثلو أصحاب السمو والمعالي الوزراء، جرى فيه دراسة البنود الواردة على جدول الأعمال وإعداد مشاريع القرارات اللازمة بشأنها، لعرضها على الدورة.