×
الأثنين، 20 مايو 2024 من نحن اتصل بنا

اجتماعات 2015

الرئيسية الاجتماعات اجتماعات 2015 الاجتماع الثالث والعشرون للجنة المتخصصة بالجرائم المستجدة

الاجتماع الثالث والعشرون للجنة المتخصصة بالجرائم المستجدة

في اجتماعهم الثالث والعشرين:

اللجنة المتخصصة بالجرائم المستجدة تدعو إلى إنشاء فرق استجابة للطوارئ المعلوماتية وسن تشريعات لمكافحة الجرائم الإلكترونية

انعقــد الاجتماع الثالث والعشرين للجنة المتخصصة بالجرائم المستجدة بمقر الأمانـة العامـة لمجلس وزراء الداخلية العرب في تونس خلال الفترة 23- 2015/7/24م، وقد شارك في الاجتماع ممثلو ست دول عربية هي: المملكة الأردنية الهاشمية، دولة الإمارات العربية المتحدة، المملكة العربية السعودية، جمهورية السودان، الجمهورية اللبنانية وجمهورية مصر العربية، هذا بالإضافة إلى ممثلين عن جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية والأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب.

وقد ناقشت اللجنة موضوع “القرصنة الالكترونية وسبل مواجهتها”.

وقد خرج الاجتماع بالعديد من التوصيات من أهمها: دعوة الدول الأعضاء الى تعزيز تأهيل وتدريب الأجهزة المعنية بمكافحة جرائم القرصنة الالكترونية.

كما دعا الاجتماع الى تعزيز برامج التوعية من مخاطر القرصنة الالكترونية وتبصير المواطنين بسبل الوقاية من الوقوع ضحية لها.

ودعا الاجتماع ايضا الدول الأعضاء التي لم تقم بإنشاء فرق استجابة للطوارئ المعلوماتية، إلى إنشاء تلك الفرق وتدريبها وتأهيلها وتدريب الأجهزة المعنية بمكافحة جرائم القرصنة الالكترونية.

وحثت اللجنة الدول الأعضاء على رفع المعايير المتعلقة بإجراءات الحماية من القرصنة الإلكترونية بما يتفق مع المعايير الدولية.

كما حثت الدول الأعضاء التي لم تقم بوضع أطر قانونية لمكافحة الجرائم الإلكترونية إلى سن التشريعات اللازمة أو تحديثها والاستفادة في هذا المجال من قانون الإمارات العربي الاسترشادي لمكافحة جرائم تقنية المعلومات وما في حكمها، الذي تم اعتماده من قبل مجلسي وزراء الداخلية والعدل العرب.

وحثت اللجنة ايضا الدول الأعضاء التي لم تصادق بعد على الاتفاقية العربية لمكافحة جرائم تقنية المعلومات لعام 2010م، على التصديق عليها، بما يعزز التعاون العربي في مجال مكافحة هذه الجرائم.

وكان الاجتماع قد انتخب سعادة العقيد حسين محمد الشبلي رئيساً للجنة، وسعادة العقيد شرطة مأمون عبد المجيد فرج مالك نائباً للرئيس.