×
الأثنين، 25 مايو 2020 من نحن اتصل بنا

شريط الأخبار

الرئيسية الاخبار شريط الأخبار معالي الدكتور محمد بن علي كومان الأمين العام لمجلس وزراء ال...

معالي الدكتور محمد بن علي كومان الأمين العام لمجلس وزراء الداخلية العرب يشارك في اجتماع رؤساء أجهزة الشرطة في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا

شارك معالي الدكتور محمد بن علي كومان الأمين العام لمجلس وزراء الداخلية العرب في اجتماع رؤساء أجهزة الشرطة في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا عن بعد، والذي عقدته المنظمة الدولية للشرطة الجنائية " الإنتربول" يومنا هذا 6 مايو 2020م، وناقش احتياجات أجهزة انفاذ القانون في المنطقة، ودعم الإنتربول للبلدان الأعضاء، واستعرض تجارب البلدان الاستراتيجية والممارسات الجيدة المعمول بها أثناء وباء كوفيد - 19.

هذا وقد ألقى معالي الدكتور محمد بن علي كومان الأمين العام للمجلس كلمة في الإجتماع قال فيها:

يسعدني أن أكون معكم اليوم في هذا اللقاء الخاص الذي يترجم حرص الإنتربول على التعاطي مع تداعيات جائحة فيروس كورونا المستجد وإيمانها بأهمية تبادل وجهات النظر بين أجهزة الشرطة في هذا المجال.

ونحن نتقاسم مع الإنتربول نفس الموقف من هذه الأزمة من حيث وعينا بالمسؤوليات الجسام التي تضعها على عاتق أجهزة الشرطة والأمن في كل دول العالم التي تقف في خطوط المواجهة الأولى مع ما يعنيه ذلك من أخطار حقيقية تتحملها تلك الأجهزة بكل نكران للذات.

وأضاف معاليه: إن مسؤولياتنا تقتضي أن نتدارس بكل جدية الوسائل التي تمكن أجهزة الشرطة من القيام بمهامها في تنفيذ إجراءات مواجهة الجائحة دون أن تتعرض حياة أفرادها للخطر. كما ينبغي أيضا التنبه الى أن هذه المواجهة التي تستقطب كثيرا من الموارد الشرطية تغري بارتكاب الجرائم مثل جرائم الاحتيال والاحتكار وترويج السلع الفاسدة التي تزدهر عادة في مثل هذه الظروف.

ولا ينبغي أن يغيب عن أذهاننا احتمال لجوء تنظيمات الإرهاب الى استخدام هذا الفيروس كسلاح بيولوجي عن طريق نشر العدوى بين صفوف رجال الشرطة والأمن. ولقد كنا على وعي منذ أمد بعيد بخطورة الإرهاب البيولوجي، إذ تدارس المؤتمر العربي التاسع للمسؤولين عن مكافحة الإرهاب هذا الموضوع وأوصى الدول الأعضاء بوضع التشريعات والأنظمة اللازمة لفرض الرقابة الحكومية على انتاج اي مواد بيولوجية او حيازتها او تطويرها أو نقلها او تحويلها او استعمالها او المساعدة في إنتاجها، وتوفير الحماية اللازمة لتلك المواد للحيلولة دون تسربها واستخدامها في أعمال إرهابية. مشددا على ضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة لتوفير الحماية للمواطنين في هذه الحالة.

وقال معالي الأمين العام : إن وعينا بأهمية الدور الذي تقوم به أجهزة الشرطة في التصدي لهذه الجائحة هو ما دفعنا الى إصدار بيان يوم 15 ابريل الماضي عبرنا فيه عن رؤية الأمانة العامة لهذا الدور وتقديرنا للتضحيات الجسام التي يبذلها رجال الأمن في هذا المجال.

وقد تقرر أن يكون هذا الموضوع بندا محوريا على المؤتمر المقبل لقادة الشرطة والأمن العرب. كما أدرجنا على جدول أعمال المؤتمر العربي التاسع للمسؤولين عن الأمن السياحي المزمع عقده هذا العام بندا حول أساليب التعامل مع السياح للحيلولة دون انتشار الأوبئة والفيروسات.

وأضاف معاليه: وحرصا منا على تبادل الخبرات مع التجمعات الإقليمية الأخرى فقد اتفقنا مع الوكالة الأوروبية لحرس الحدود وخفر السواحل (فرونتكس) على أن يكون موضوع التعاون في الحدود من أجل ضمان الأمن الصحي بندا على جدول أعمال المؤتمر الأورو-عربي لأمن الحدود الذي نعد الآن لتنظيمه.