×
الأثنين، 20 مايو 2024 من نحن اتصل بنا

شريط الأخبار

الرئيسية الاخبار شريط الأخبار البحرين ــ 1445/09/08هــ الموافق 2024/03/18 م - المباحث والأ...

البحرين ــ 1445/09/08هــ الموافق 2024/03/18 م - المباحث والأدلة الجنائية تشارك في اجتماع الدورة 67 للجنة المخدرات بالأمم المتحدة في فيينا..

وزارة الداخلية

شارك وفد من الإدارة العامة للمباحث والأدلة الجنائية برئاسة مدير عام الإدارة العامة للمباحث والأدلة الجنائية مقرر اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات، في اجتماع الدورة 67 للجنة المخدرات التابعة للأمم المتحدة في العاصمة النمساوية فيينا والتي تعقد خلال الفترة من 14حتى 22 مارس الجاري.
وفي كلمته التي ألقاها في الاجتماع، نقل مدير عام الإدارة العامة للمباحث والأدلة الجنائية تحيات الفريق أول معالي الشيخ راشد بن عبد الله آل خليفة، وزير الداخلية الموقر رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات، وكذلك سعادة الفريق طارق بن حسن الحسن رئيس الأمن العام وأمنياتهما الصادقة بنجاح أعمال هذا الاجتماع الذي يُظهر رغبة مملكة البحرين الصادقة في مواصلة تعزيز وسائل وآليات التعاون الأمني الدولي ، والمساهمة الفعّالة والشراكة مع كافة أجهزة مكافحة المخدرات الدولية والإقليمية بالإضافة إلى المؤسسات العالمية ومنها مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة، من أجل التوصل إلى آفاق أرحب ووسائل أنجح للحد من آفة المخدرات.
وأشار بأن الحضور والمشاركة الفاعلة لمملكة البحرين في هذا التجمع الدولي الكبير على مدار الدورات السابقة، يأتي في إطار اهتمام ودعم مملكة البحرين لجهود مكافحة المخدرات والمؤثرات العقلية غير المشروعة ومواجهة تناميها والحد من الطلب عليها، وهو ما يأتي مُتسقاً مع رؤية مملكة البحرين في أهمية بناء مجتمع ينعم أفراده بنمط حياة صحي خالٍ من المخدرات، مؤكداً أن مواجهة آفة المخدرات تعد من أولويات الحفاظ على الصحة والأمن في المجتمع.
كما تطرق في كلمته إلى جهود المملكة في جانب مكافحة عرض المخدرات مُشيراً إلى أن إدارة مكافحة المخدرات حققت ارتفاعاً ملحوظاً في ضبط تجار ومروجي المواد المخدرة بالتعاون مع كافة الإدارات ذات الصلة في وزارة الداخلية، كما أن حكومة مملكة البحرين وعلى الصعيد الدولي تسعى دائما لتعزيز علاقتها الدولية الرامية إلى إحباط عمليات تهريب المخدرات بالتنسيق مع مختلف دول العالم، وعملت على توفير معلومات أثمرت عن ضبط عدد كبير من القضايا بالتعاون مع الأشقاء في دول مجلس التعاون الخليجي وبعض دول العالم.