×
الأثنين، 27 يونيو 2022 من نحن اتصل بنا

Slider

الرئيسية Slider Slider انعقاد المؤتمر العربي التاسع عشر لرؤساء أجهزة المرور

انعقاد المؤتمر العربي التاسع عشر لرؤساء أجهزة المرور

 

 

11-1- 1443هـ الموافق 1-6-2022م انعقـد اليوم الأربعاء بقاعة الأمير نايف بن عبد العزيز آل سعود بمقر الأمانة العامة بتونس، المؤتمر العربي التاسع عشر لرؤساء أجهزة المرور، وشارك فيه ممثلون عن وزارات الداخلية في الدول العربية، فضلا عن جامعة الدول العربية، مجلس التعاون لدول الخليج العربية وجامعة نايف العربية للعلوم الأمنية.

ناقش المؤتمر عددا من المواضيع الهامة المدرجة على جدول الأعمال، من بينها، استخدام الذكاء الاصطناعي في تعزيز السلامة المرورية، وتنظيم حركة المرور والحد من حوادث الطرقات،  والتعامل مع الدراجات الهوائية والنارية والكهربائية.

 وافتتح المؤتمر معالي الدكتور محمد بن علي كومان الأمين العام لمجلس وزراء الداخلية العرب بكلمة رحب فيها بالوفود المشاركة، منوهاً بأهمية المؤتمر ومتمنياً التوصل إلى توصيات عملية وبناءة بشأن المواضيع المدرجة على جدول الأعمال. وبعد ذلك ألقى سعادة العميد  محمد بن عوض الرواس رئيس وفد سلطنة عمان التي ترأس الدورة الحالية لمجلس وزراء الداخلية العرب، كلمة كرر فيها الترحيب بالمشاركين في المؤتمر، مؤكداً على أهميــة المواضيع المطروحــة للبحث.

وعقد المؤتمر عدة جلسات برئاسة سعادة العميد المهندس محمد بن عوض الرواس وتولى أمانته  سعادة السيد سامي الهيشري مستشار الأمين العام للمجلس.

وقد عرضت خلال جلسات المؤتمر الدراسات المعدة بشأن الموضوعات المطروحة للبحث، وبعد أن جرت مناقشات مستفيضة حولها، تم التوصل إلى وضع توصيات هامة من بينها: دعوة الدول الأعضاء إلى العمل على استشارة أجهزة المرور قبل بناء المنشآت الكبيرة خاصة المراكز التجارية، بحيث يتم اتخاذ التدابير اللازمة لضمان انسيابية حركة المرور عند ارتياد هذه المنشآت، كما دعا المؤتمر الدول الأعضاء التي لا توجد لديها هياكل أو وحدات للهندسة المرورية إلى إنشاء مثل هذه الهياكل والوحدات لدورها البالغ في نجاح التخطيط العمراني المروري. ودعاها أيضا إلى العمل على تخصيص مسارات خاصة بالدراجات في الطرق الجديدة والمنتزهات، بما يعزز السلامة المرورية ويحول دون تسبب تلك الدراجات في حوادث الطرق، وطلب من الأمانة العامة (المكتب العربي لشؤون الأجهزة الأمنية المساندة) إعداد تصور نموذجي شامل للتعامل مع الدراجات الهوائية والنارية والكهربائية، وتعميمه على سائر الدول العربية للاستفادة منه.