×
السبت، 1 أكتوبر 2022 من نحن اتصل بنا

Slider

الرئيسية Slider Slider اختتام فعاليات الملتقى الدولي لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإ...

اختتام فعاليات الملتقى الدولي لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب ..

نظمت جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية ملتقى دولي حول مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب، في مدينة شرم الشيخ بجمهورية مصر العربية وذلك خلال الفترة من 1-3 سبتمبر2022.  بمشاركة الأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب وبالتعاون مع اتحاد المصارف العربية  والبنك المركزي المصري ووحدة مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب واتحاد بنوك مصر والاكاديمية الدولية لمكافحة الفساد ومكتب الأمم المتحدة المعني بمكافحة المخدرات والجريمة ومركز الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب.

وكان معالي الدكتور محمد بن علي كومان الأمين العام للمجلس قد ألقى كلمة في افتتاح فعاليات الملتقى أكد فيها على أهمية المواجهة المالية مع المواجهة الفكرية والأمنية لقطع التموينات عن الإرهابيين، وأشار إلى جهود المجلس في هذا المجال وحرصه على الالتزام بكافة المعايير الدولية المعتمدة في مجال غسل الأموال وتمويل الإرهاب، وتطبيق أفضل الممارسات التي تسهم في اتباع الأجهزة الأمنية في الدول الأعضاء لتلك المعايير الدولية والالتزام بها أثناء مكافحة الإرهاب، وثمن معاليه الأدوار التي تقوم بها جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية - الجهاز العلمي للمجلس-  من خلال برامجها العلمية الرائدة والأنشطة التي تقوم بها في هذا المجال.

من جانبه ألقى معالي الدكتور عبدالمجيد البنيان رئيس جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية كلمة أشار فيها إلى أهمية الملتقى الهادف إلى تعزيز الشراكة  بين مختلف القطاعات وخلق مزيد من الدعم لقضايا مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب والوقاية منها، وأهمية التعاون بين الأجهزة الأمنية والهيئات القضائية والقطاع المصرفي لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب، وتسليط الضوء على المخاطر التي تواجهها المجتمعات العربية جراء الجرائم المالية وأثرها على الاستقرار الاقتصادي والمالي. ومناقشة أفضل الممارسات في التحقيقات المالية الموازية، وكيفية الاستفادة منها في قضايا غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

وشهدت فعاليات اليوم الأخير للملتقى الذي استمر ثلاثة أيام وحضره أكثر من 350 خبيرا من القطاع الأمني والقضائي والمصرفي مناقشة موضوعات متعددة ، وأفضى إلى توصيات هامة في مجال مكافحة جرائم غسل الأموال وتمويل الإرهاب من ابرزها التوصية بأهمية وضع دليل استرشادي عربي لآليات تقييم مخاطر هذه الجرائم بما يعزز تبادل الخبرات والتجارب الوطنية، والاستفادة من الدراسات والأبحاث العلمية المتخصصة، والعمل على تأكيد الاستثمار فى تدريب العاملين فى الجهات المعنية بمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب، وتأهيلهم بشكل علمى وتقنى.

وقد تقدم المشاركون بالملتقى بجزيل الشكر والعرفان لجمهورية مصر العربية رئيساً وحكومة وشعباً على احتضان أعمال المؤتمر وكرم الضيافة وحسن الاستقبال مع تمنايتهم أن يعم الخير والسلام ربوع جمهورية مصر العربية وكافة الدول العربية.