×
الثلاثاء، 6 ديسمبر 2022 من نحن اتصل بنا

Slider

الرئيسية Slider Slider انعقاد المؤتمر العربي السادس والثلاثين لرؤساء أجهزة مكافحة ا...

انعقاد المؤتمر العربي السادس والثلاثين لرؤساء أجهزة مكافحة المخدرات..

 

 30-3-1444هـ الموافق 26-10/2022م

افتتح معالي الدكتور محمد بن علي كومان الأمين العام لمجلس وزراء الداخلية العرب اليوم الأربعاء (26/10/2022م) بقاعة الأمير نايف بن عبد العزيز آل سعود بمقر الأمانة العامة بتونس، المؤتمر العربي السادس والثلاثين لرؤساء أجهزة مكافحة المخدرات بكلمة، رحب فيها بالوفود المشاركة، منوهاً بأهمية المؤتمر ومتمنياً التوصل إلى توصيات عملية وبناءة بشأن المواضيع المدرجة على جدول أعماله،  كما ألقى سعادة العقيد محمد بن صالح الغيلاني رئيس وفد سلطنة عمان التي ترأس الدورة الحالية لمجلس وزراء الداخلية العرب، كلمة كرر فيها الترحيب بالمشاركين في المؤتمر، مؤكداً على أهميــة المواضيع المطروحــة للبحث والنقاش. 

شارك في المؤتمر الذي تولى أمانته سعادة السيد سامي الهيشري مستشار معالي الأمين العام للمجلس ممثلون عن وزارات الداخلية  في الدول العربية، فضلاً عن جامعة الدول العربية، مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة، مركز المعلومات الجنائية لمكافحة المخدرات بمجلس التعاون لدول الخليج العربية، مركز حماية الدولي وجامعة نايف العربية للعلوم الأمنية.

وناقش المؤتمر عددا من المواضيع الهامة من بينها، استغلال نقل البضائع في تهريب المواد المخدرة وخاصة في النقل البري، المستجدات الدولية في مجال المخدرات: (مراكز الانتاج، أنماط الاستهلاك، أساليب التهريب، طرق المكافحة والتصدي)، ومدى تأثيرها على المنطقة العربية، ونتائج اللقاءات العربية والدولية في مجال المخدرات (2021-2022م)، بالإضافة إلى تصور حول إنشاء فريق عمل عربي للتبادل الفوري للمعلومات بشأن المخدرات والمؤثرات العقلية.

كما استعرض المؤتمر تجارب وخطط الدول الأعضاء في مجال مكافحة المخدرات والمؤثرات العقلية، ونتائج أعمال اجتماعات مجموعات العمل الفرعية الاجرائية الثلاث لمكافحة المخدرات التي اجتمعت في شهر سبتمبر /أيلول الماضي. 

هذا وقد عرضت على هامش المؤتمر نتائج المسابقة التي أجرتها الأمانة العامة في وقت سابق لاختيار أفضل تعاون ميداني معلوماتي عملياتي على المستوى العربي والإقليمي والدولي أدى لضبط شبكات تهريب المخدرات، حيث تم منح جائزة المركز الأول لوزارة الداخلية في مملكة البحرين، وجائزة المركز الثاني لوزارة الداخلية في المملكة العربية السعودية، في حين منحت جائزة المركز الثالث لدولة الإمارات العربية المتحدة.

وجرى منح مجسمات وشهادات شكر للدول الفائزة في المسابقة.